آخر الأخبار
التخطي إلى المحتوى

تحدث رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة عن الاستراتيجية الخاصة للحديد وهو رئيس مجلس إدارة مصنع حديد المصريين وهو من أكبر مصانع الحديد في مصر والعالم بأكمله، وقدم تصريح قائلاً أن الدولة تهتم كثيراُ بالصناعة ذلك لأنها قاطرة التنمية والتي تساهم في إحداث طفرة كبيرة في تنمية المجتمع .

ويتم البحث وراء تقديم العديد من العناصر المختلفة، ويتم التجاوب وراء حل جميع المشكلات الخاصة بقطاع الحديد والعمل على تقديم كافة العناصر المختلفة، والمتنوعة التي تسعى لتنمية الدولة، وتنمية الاستثمار الذي يوجد في جميع الأنحاء المختلفة.

هذا أيضاً، ولقد صرح أبو هشيمة قائلاً أن الحديد يعد من أهم القطاعات الاستراتيجية داخل الدولة وأنه من الصعب أن يحدث له المشكلات الخاصة بقطاع الصناعة، والحديد يدعم الخطة الخاصة بالقيادة السياسية في التنمية وأكد أنه لابد من تقديم مليون شقة كل عام وأنه لا يريد أستيراد الحديد من الخارج.

وأنه يوجد لدينا العديد من الصناعات المتقدمة وهذا من خلال أعلى مستوي، وأيضاً وجود العديد من الدول النامية التي تريد تطوير نفسها ويحب أيضاً أن يتم حماية الصناعة، وتقديم كل ما يبحث عنه المصريين وأن متوسط دخل الإنسان من الحديد هو دليل قوي على مدى تقدم الدولة من خلال الصناعات الوطنية.

ويتم توفير العديد من الأشياء التي توجد وأيضاً يوجد نظام أقتصادي يدعم العديد من الصناعات الاستراتيجية، وأبو هشيمة يضع تسعيرة للغاز ولا يمكن لأي شخص التدخل فيها، وأيضاً أنه لابد من وجود العديد من الصناعات الاستراتيجية في ظل القرارات الافتصادية المتأخرة سبعون عاماً .

ويتم الدعم الذي يوجد في الطريق الخاص لانهيار الاقتصاد ويتم من خلاله تصحيح المسار الخاص بالظروف الصعبة التي توجه مصر في الآونة الحالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *