آخر الأخبار
التخطي إلى المحتوى

تساؤل مستمر حول الخيارات المطروحة أمام الدولة المصرية وبعض الدول الأخرى اتجاه الخيار العسكري جراء ما تراه الأوضاع في المنطقة العربية فبين مقاطعة الرباعي العربي للدوحة، وبين التدخلات الإيرانية في المنطقة على حسب ما يتم الإعلان الرسمي عنه من خلال المسئولين، ومن بينهم ما أعلن عنه رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري مؤكداً أن يد إيران في المنطقة وستقطع.

تعلن مصر العديد من التصريحات الرسمية حول موقفها من الأوضاع الحالية والمنقسمة في المنطقة العربية، لتؤكد الدولة دائماً على عدم الاختيار العسكري في المنطقة، وأعلنها الرئيس عبد الفتاح السيسي العديد من المرات في مختلف اللقاءات الدولية، والداخلية أن الدولة حريصة على الحل السياسي وليس العسكري مع الأشقاء وتأتي تصريحات المتحدث باسم الرئاسة لتؤكد على هذا الأمر مرة أخرى.

أوضح السفير بسام راضي أن المناقشات التي تناولها الرئيس السيسي في منتدى شباب العالم بشرم الشيخ تؤكد على عدم رغبة الرئيس ورفضه في أن يكون الخيار هو الحرب، يأتي ذلك في مختلف وسائل الإعلام والتصريحات الرسمية التي أدلى بها السيسي في مختلف اللقاءات التي عقدها خلال منتدى شباب العالم وسط حضور مختلف الشباب من دول العالم لتعلن مصر رسمياً موقفها مجدداً.

أشار بسام أن مصر تقوم بدعم الجيوش النظامية، ولا تقوم بالنظر إلى الجماعات أو الميليشيات المسلحة كما أوضح على دعم الدولة لتنمية الدول، وأن تعيش الشعوب المختلفة في سعادة ورخاء ولا تدعم الانقسام وأنما تكون مع المواطنة وضد العرقية والطائفية، مشيراً إلى الرسائل الهامة التي حملها منتدى شباب العالم ليؤكد المنتدى أن الشباب هو الذي يقود الأمم، جاءت هذه التصريحات للمتحدث خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي مصطفى بكري في برنامج حقائق وأسرار والذي يقدمه النائب البرلماني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *