تيودور بلهارس يجري اتفاقية مع بوجون الفرنسي في أبحاث علاج الفيروسات الكبدية

شهد اليوم الأحد المؤتمر السنوي التاسع الذي ينظمه معهد تيودور بلهارس للأبحاث الطبية، ذلك المؤتمر الذى يتم انعقاده بالتعاون مع معهد بوجون الفرنسي ويشهد المؤتمر توقيع اتفاقية جديدة بين كلا المعهدين، لمدة زمنية قدرها خمس سنوات قادمة، تسمح خلالها بنشر وتبادل الأبحاث والدراسات بين كل من معهد تيودور بلهارس ومعهد بوجون فيما يتعلق بعلاج مرض فيروس سي الكبدي وأمراض الفيروسات الكبدية وأمراض الجهاز الهضمي بشكل عام.

وخلال توقيع هذه الاتفاقية بين معهد تيودور بلهارس وبوجون قال وزير التعليم العالي المصري الدكتور خالد عبد الغفار خلال القيام بافتتاح هذا المؤتمر اليوم، إنه سيكون هناك دعم قوي من الوزارة في مصر لمعهد تيودور، وأكد الوزير أن هذه هى خطة تم وضعها للفترة المستقبلية القادمة من أجل الاهتمام بالمعهد والهتمام بكافة الاتفاقيات الدولية لأنها تتيح إمكانية نشر الأبحاث فى الخارج، وأضاف الدكتور خالد عبد الغفار أننا بالفعل نشجع وبقوة إقامة مثل هذه المؤتمرات الهامة وخاصة تلك المؤتمرات المتعلقة بالأمراض المتوطنة مثل مرض فيروس سي الكبدي، ويأتي ذلك لمعرفة كل المستجدات التي تطرأ فى مجال أبحاث ودراسات فيروس سي.

وأضاف الوزير أن جمهورية مصر العربية لها تجربة كبيرة عظيمة فى مجال مرض فيروس سي، ومجالات أمراض الجهاز الهضمي عموماً، وأصبح لنا باع وتاريخ كبير فيها وذلك لأننا عانينا منها كثيراً وأصبحت الدول هي التي تقوم بمحاكاة تجربتنا في هذه المجالات، وأشار ايضاً في هذا الشأن إلى أن مصر سوف تقتحم مجال علوم الفضاء، ومجال الطاقة النووية المستخدم فى توليد الكهرباء، لذلك فإننا ندعم كافة الأبحاث التى تحتاجها مصر خاصة تلك الأبحاث التى لها تطبيق عملي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *