"نيويورك تايمز" تنشر خبراً يفيد بأن حبيب العادلي أحد مستشاري محمد بن سلمان - إكسترا مصر إكسترا مصر"نيويورك تايمز" تنشر خبراً يفيد بأن حبيب العادلي أحد مستشاري محمد بن سلمان - إكسترا مصر التخطي إلى المحتوى

قامت الصحيفة العالمية نيويورك نايمز الأمريكية بنشر تقرير خاص لها عبر موقعها الإلكتروني وتحدثت أن وزير الداخلية المصري الأسبق اللواء حبيب العادلي هو أحد مستشاري الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، وسارت الصحيفة في تأكيدها قائلة إن حملة الاعتقالات التي قام بها الأمير محمد بن سلمان من خلال حملة مكافحة الفساد بالسعودية جاءت بعد استشارته لعدد من المسؤولين الأمنيين.

وقالت نيويورك تايمز أن الأمير محمد بن سلمان قد ضم اللواء المصري حبيب العادلي لمستشاريه مؤخراً للاستفادة من خبرته حيث أنه كان وزير الداخلية في عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ولفترة طويلة.

جدير بالذكر أن “العادلي” واجه العديد من التهم عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير، ومنها “قتل المتظاهرين، وقطع الاتصالات عن طريق قطع شبكة الاتصال للخطوط الثلاثة، وسخرة المجندين، اللوحات المعدنية، الكسب غير المشروع، غسيل الأموال، وأخيراً فساد الداخلية”.

وحصل اللواء حبيب العادلي على براءة في قضايا الكسب غير المشروع واللوحات المعدنية وكذلك في قتل المتظاهرين وهذا أمام محكمة النقض والإعادة فيما قضي الحبس 3 سنوات بقضية سخرة المجندين كما أنه لا يزال حتى الآن يحاكم في قضايا فساد الداخلية وصدر بحقه حكم أول بالسجن 7 سنوات ومطلوب ضبطه وإحضاره على ذمتها ومن المقرر النظر فيها بجلسة 11 يناير القادم.

وقامت تايمز بمحاولة الحصول على تعليق من السفارة السعودية داخل واشنطن ولكن المتحدثة باسم السفارة رفضت ونفت ولم تأكد صحة تلك الأنباء التي تحدثت عنها نيويوك تايمز الأمريكية، وجدير بالذكر أن اللجنة العليا للفساد في السعودية تشكلت يوم السبت قبل الماضي برئاسة الأمير محمد بن سلمان وقامت بإصدار أمرًا بإيقاف 11 أميراَ وعشرات الوزراء السابقين و4 وزراء حاليين وتجميد حساباتهم المصرفية في سابقة دفعت المملكة إلى صدارة المشهد العالمي والسياسي.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *