قرار سعودي بالاستغناء عن الصيادلة المصريين وتصريحات القرار شمل غير المصريين

قرار سعودي بالاستغناء عن الصيادلة المصريين، كشف حمدي إمام رئيس شعبة إلحاق العمالة المصرية بالغرفة التجارية عن قرار من المملكة العربية السعودية يعد صادماً ومؤثراً علي قطاع كبير من العمالة المصرية في المملكة وهذا القرار يتعلق بالاستغناء عن الصيادلة المصريين المؤهلين والعاملين بالمملكة، وقال حمدي إمام أن القرار جاء مفاجئًا، ولابد من التأكيد على أن الصيادلة المصريين هم الأكفأ.

كما أضاف رئيس شعبة إلحاق العمالة بالغرفة التجارية في لقاء له اليوم ببرنامج انفراد الذي يقدمه النائب سعيد حساسين على قناة العاصمة أن عدد خريجين كلية الصيدلة والتصنيع الدوائي في السعودية سواء خريجين الجامعات الحكومية والجامعات الخاصة لا يتجاوز المائة وخمسين خريجاً كل عام مما لايكفي هذه الدولة الكبيرة في إشباع سوق العمل في هذا القطاع.

قرار سعودي بالاستغناء عن الصيادلة المصريين

 

كما وجه إمام نداءً عاجلاً وهاماً إلى وزارة القوى العاملة من أجل توفير سوق عمل جديد للصيادلة المصريين في البلدان الإفريقية، مشيراً إلى أن قرار المملكة العربية السعودية لا يخص المصريين فقط وإنما شمل صيادلة من دول أخرى أيضاً حيث تعمل المملكة العربية السعودية على اتخاذ عدة إجراءات وذلك من أجل زيادة فرص العمالة السعودية وذلك من خلال إتاحة الفرص للمواطنين السعوديين في القطاع الصحي بالمملكة.

ولهذا الشأن فقد قامت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية بإبرام اتفاق مع وزارة الصحة ينص هذا الاتفاق على الاستغناء عن شرط هام وهو المؤهل العلمي للذي يعمل كصيدلي في صيدليات المملكة، ويهدف هذا الاتفاق المبرم إلى زيادة الفرص المتاحة للسعوديين في القطاع الصحي بالمملكة ومن بينها بالطبع الصيدليات، وجدير بالذكر أن توطين العمل بالصيدليات لغير الصيادلة يصطدم بصورة واضحة بالنصوص القانونية والتي تشترط في بنودها ولوائحها مؤهل شهادة بكالوريوس الصيدلة للعمل في الصيدلية.

وبموجب بنود الاتفاق أكد مازن الروقي المستشار بوزارة العمل بالمملكة العربية السعودية  أنه سوف يتم الاستغناء عن هذه الشهادة التي تم النص عليها من قبل، بحيث يمكن أن يتم العمل في الصيدلية من قبل أي شخص عادي عبر باركود يمكن أن يسحب منه العامل العلاج المطلوب، وذلك سيؤدي بالتبعية إلى التقليل من الاعتماد على الصيدلي المؤهل، ولا شك أن كثير من المصريين ينتقدون قرار المملكة العربية السعودية المتعلق بالاستغناء عن شهادة الصيدلي مما قد يحدو إلى فقدان كثير من الصيادلة المصريين الذين يعملون بالمملكة لعملهم وهذا ماسيؤثر عليهم سلباً في أوضاعهم الاقتصادية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *