آخر الأخبار
التخطي إلى المحتوى

أصبحت حوادث القطارات متكررة لتؤكد ما أعلن عنه وزير النقل الدكتور هشام عرفات في العديد من اللقاءات الرسمية والإعلامية عن احتياج السكة الحديد المصرية إلى التطوير والتحديث والتخلي عن العامل البشري للحد من هذه الكوارث المتكررة، وبين المطالبة بالتطوير والتحديث وبين الأخطاء البشرية والإهمال من قبل بعض الأشخاص تستقبل السكة الحديدة دماء جديدة.

شهد مزلقان كفر شبين بمركز شبين القناطر اليوم واقعة ليست جديدة، وأنما أصبحت متكررة من الكثير من الأشخاص حيث فقد سائق سيارة نقل اليوم حياته عقب اقتحامه المزلقان، وذلك على حسب التصريحات الرسمية التي أعلن عنها الدكتور هشام عرفات اليوم رسمياً، عقب تفقده مكان الحادث  ليؤكد أن هذا المزلقان مطور ويعمل بالأجراس إلا أن السائق قام باقتحام المزلقان .

توفي سائق السيارة عقب مروره المزلقان وانقلاب السيارة، ولم يسفر الحادث عن أي خسائر في الأرواح أو تلفيات للقطار، ومع تفقد عرفات المزلقان استقل أحد القطارات ليرصد حجم التعديات على حرم السكة الحديد، ووضع خطة للتطوير وهي من الإجراءات التي تقوم بها الوزارة منذ عدة أشهر وانتهت من العديد من تطوير المزلقانات، بجانب إزالة التعديات على أراضي حرم السكة الحديد.

أعلن الدكتور هشام عرفات عن تشكيل لجنة فنية لبحث ملابسات حادث مزلقان شبين القناطر، والإعلان عن النتائج يأتي ذلك خلال جولة اليوم لمكان الواقعة، ومع استمرار الجهود القائمة حول التطوير والتحديث والتعاقد على عدد كبير من العربات لمد القطارات المتميزة بها، ومع المواصلة في تطوير مختلف المزلقانات على مستوى الجمهورية، تشهد استكمال مرافق مترو الأنفاق والمراحل الجديدة القائمة، وطرح مشاركة بعض الدول في قطاع السكة الحديد منها فرنسا والصين ووسط هذه الجهود تبقى السكة الحديد من أكثر المرافق التي تحرص الدول على تطويرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *