هذه الطفلة الصغيرة توقف قلبها فجأة.. السبب شئ عادي موجود في منازلنا - إكسترا مصر إكسترا مصرهذه الطفلة الصغيرة توقف قلبها فجأة.. السبب شئ عادي موجود في منازلنا - إكسترا مصر التخطي إلى المحتوى

الأطفال نعمة كبيرة من الله عز وجل في حياة كل أب وأم، وأي مكروه يصيبهما يسبب حزناً شديداً في الأسرة كلها، فما بالكم إن حدث ما لا يتمناه أي منا وتوفى هذا الطفل لأي سبب من الأسباب، بالطبع سيصاب كل من له علاقة بالطفل من قريب أو بعيد، بحالة من الحزن لا يمكن وصفها بالكلمات.

القصة التي سوف أقصها عليكم اليوم، قاسية جداً حيث أدى شئ يتواجد في جميع منازلنا إلى وفاة طفلة لم تكمل عامها الثاني.

أليسون لاوسن سيدة مخلصة جداً لعائلتها، تعيش مع زوجها الذي يدعى بات،وأولادها الأربعة، في إحدى ولايات أمريكا “فرجينيا” قررت منذ عامين أن تقضي عيد ميلادها والذي يوافق السادس والعشرين من شهر أيار من كل عام بطريقة بسيطة، ومحاطة بعائلتها.

لكن هذا النهار الذي كان الجميع يرغب في أن يكون مثالياً تحول إلى كابوس رهيب، وفي خلال ثوانٍ معدودة.

ابنة أليسون، الطفلة الصغيرة ميراندا، وصلت راكضة إلى الصالة، وعندما نظت إليها الأم لاحظت أن عيون الطفلة جاحظتان ولا تقدر على النطق أو إصدار أي صوت، وحاولت الأم مراراً وتكراراً أن تكلم الطفلة الصغيرة ميراندا، ولكن الطفلة لم تستجيب على الإطلاق.

على الفور قامت الأم أليسون بالاتصال بإلاسعاف، ووصلت السيارة بعد نصف ساعة فقط، ولكن قلب الطفلة كان قد توقف عن الخفقان.

المسعفون نجحوا أن يعيدوا قلب الطفلة إلى الحياة مرة أخرى وعاد قلبها للنبض، وعندما نقلوا الطفلة إلى المستشفى، وأخبر الأطباء أهل الطفلة بالسبب الذي أدى إلى توقف قلب الطفلة ميراندا عن النبض.

السبب هو أنه عندما كانت الطفلة في عيد الميلاد وقعت حبة من الفيشار على الأرض ثم قامت الطفلة الصغيرة بوضعها في فمها، ثم علقت قطعة البوب كورن في الحنجرة، الأمر الذي أدى إلى قطع نفسها نهائياً.

هل تود توعية غيرك بخطر هذا الأمر؟
قم بمشاركة هذا المقال على صفحتك على موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *