محمد راتب النابلسي بصحة جيدة وخبر وفاته مجرد إشاعة على مواقع التواصل الاجتماعي

تناقل اليوم عدد من رواد ومستخدمين مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر خبر وفاة محمد راتب النابلسي الداعية الإسلامي السوري، وبعد ما نتشر الخبر على صفحات التواصل الاجتماعي الغير موثقة قامت بعض الصحف بنشر خبر وفاته، وأكد المكتب الإعلامي للداعية الإسلامي محمد راتب النابلسي ومصادر مقربة منه أن خبر وفاته لا يعدو أن يكون مجرد إشاعة وأنه بصحة جيدة ولم يقم بإجراء عمليات جراحية، ويهيب المكتب الإعلامي للداعية الإسلامي بتحري الدقة في نقل الأخبار والتحقق منها من المصادر المقربة للنابلسي.

جدير بالذكر أن الدكتور محمد راتب النابلسي هو داعية إسلامي سوري الجنسية، من مواليد عام ألف وتسعمائة وتسعة وثلاثين، وله مؤلفات عدة، كما أنه قد قام بالمشاركة في عدد من المؤتمرات العلمية ويعمل رئيساً لهيئة الإعجاز القرآني.

ومضات عن محمد راتب النابلسي

اشتَهر الداعية الإسلامي بسِلسِلة عن أسمَاء الله الحُسنِى واشتهر أيضاً بسلسلته عن الشمائل النبوية، وله عدة مؤلفات شهيرة مثل نظرات في الإسلام والذي يوجد منه حالياً ثلاث طبعات وقد تمت ترجمته إلى اللغة الإنجليزية، كما أن له طبعتان من الإسراء والمعراج أيضاً، وأربع طبعات من تأملات في الإسلام ومترجم كذلك إلى اللغة الإنجليزية.

للنابلسي أيضاً طبعتان من كتاب الهجرة، بالإضافة إلى ثلاثة مجلدات من أسماء الله الحسنى والتي قد تمت ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية أيضاً، إلى غير ذلك من المؤلفات التي تركت بصمات واضحة.

كما أن الدكتور محمد راتب النابلسي قام بكتابة العديد من المقالات المعروفة في عدة مجلات إسلامية، وله محاضرات ودروس وندوات بثتها قنوات التليفزيون السوري، والأردني والإماراتي والفلسطيني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *