وزارة الكهرباء: لم نهدد بقطع التيار الكهربي عن المترو وطالبنا بمستحقات الوزارة فقط

كشف اليوم نائب وزير الكهرباء والطاقة في مصر المهندس أسامة عسران في تصريح له أن وزارة الكهرباء لم تهدد مطلقاً بقطع التيار الكهربي عن مترو الأنفاق بسبب عدم سداد هيئة المترو المستحقات اللازمة للوزارة من استهلاكها للطاقة، وكشف عسران في تصريحه أن شركات توزيع الكهرباء كانت قد أرسلت عدد من الخطابات لهيئة المترو تطالب فيها بسداد الديون المستحقة فقط.

وأضاف نائب وزير الكهرباء اليوم فى تصريحاته أن هيئة مترو الأنفاق تعتبر بلا شك أحد المرافق العامة الحيوية والهامة جداً والتي يتم استثناؤها فيما يتعلق بقطع التيار الكهربي عنها تحت أى ظرف من الظروف، وأشار عسران إلى أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لديها مستحقات متعلقة بجميع المؤسسات في الدولة ويتم تسوية هذه المستحقات مع وزارة المالية.

وفي هذا السياق، كان أحمد عبد الهادي وهو المتحدث الرسمي باسم شركة مترو الأنفاق قد صرَّح أن كل من شركة الكهرباء وشركة المياه، قد خاطبتا شركة مترو الأنفاق رسمياً للقيام بدفع الفواتير المتأخرة عليهما، وتقدر قيمة هذه الفواتير المتأخرة بمائتي وستين مليون جنيه فيما يتعلق بفواتير كهرباء ومبلغ أربعين مليون جنيه وهي قيمة الفواتير المتأخرة للمياه، وذلك بإجمالي ثلاثمائة مليون جنيه مصري لشركتي الكهرباء والمياه.

يذكر أن أمر قطع الكهرباء والمياه عن شركة مترو الأنفاق قد تردد خلال اليومين السابقين على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بسبب مديونية الهيئة لشركتي الكهرباء والمياه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *