الولايات المتحدة تخصص مائة مليون دولار في دراسات فيروس زيكا لإيجاد تطعيم له

قامت صحيقة ديلى ميل بنشر تقرير لها مفاده أنه يوجد عدد من الباحثين في الولايات المتحدة الأمريكية قد بدأوا بالفعل المرحلة الثانية من مراحل الاختبارات التي تهدف لإيجاد تطعيم قوي لفيروس زيكا، ونشرت الصحيفة في تقريرها أن العلماء يتوقعون أن تسفر النتائج الأولية لتلك الاختبارات في وقت مبكر وذلك مع نهاية العام الجاري.

وفي هذا السياق قال الدكتور أنطوني فوسي وهو رئيس المعهد الوطني للحساسية وللأمراض المعدية في تصريح له أمس أن مبلغ مائة مليون دولار، قد تم تمويله بالفعل لهذا الأمر وسوف يستمر، وأكد أن تلك هي الميزانية التي تم اقتراحها من قبل إدارة الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب وذلك على مدى الثمانية عشر شهراً المقبلة، كما صرح بأنه يوم الأربعاء الماضي، قد تم تطعيم المتطوع الأول في كلية بايلور للطب.

جدير بالذكر أن باحثي المعاهد الوطنية للصحة يسعون إلى أن يقوموا بتسجيل ما لا يقل عن عدد ألفين وأربعمائة شخص وذلك في كل من ولاية تكساس وولاية فلوريدا، وولاية بورتوريكو، وأيضاً في خمسة بلدان معرضة للخطر بالفعل من هذا الفيروس، وهي كل من دولة البرازيل ودولة المكسيك ودولة بنما، ودولة كوستاريكا، ودولة بيرو من أجل إجراء الدراسات عليهم.

وفي هذا السياق أيضاً، صرحت عدد من المعاهد الوطنية للصحة في الولايات المتحدة الأمريكية بأن هذه الدراسات التي يتم إجراؤها حالياً قد اجتازت اختبارات السلامة الأولية المطلوبة، إلا أن الدراسة الأكبر من ضمن هذه الدراسات تهدف إلى تحديد إمكانية أن تحمى هذه الدراسات بنتائجها من هذا الفيروس من عدمه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *