الرئيس التنفيذي لشركة هواوي يصرح بعدم فائدة الساعات الذكية وأنه لم ولن يرتديها

صرَّح إريك شو الرئيس التنفيذي لشركة هواوي الصينية الشهيرة والتي حققت شهرة عالمية في مجال صناعة الهواتف خلال مؤتمر تكنولوجي كبير، أنه لا يعرف بالتحديد ما هي تلك الفوائد المكتسبة من الساعات الذكية بمختلف أنواعها مادام أن المستخدم يمتلك هاتفاً ذكياً يقوم بنفس الأمور، أو نفس المهام الموجودة في تلك الساعات الذكية، وتأتي هذه التصريحات من قبل إريك شو رئيس هواوي فى الوقت الذي قد طرحت بالفعل فيه الشركة عدداً من الساعات الذكية في الأسواق.

وأضاف الرئيس التنفيذي لشركة هواوي في تصريحه خلال ذلك المؤتمر التكنولوجي أنه لم يرتدي ساعة ذكية ولن يرتديها في المستقبل أيضاً، وذكر أنه عندما يقدم له أحد المهندسين في شركة هواوي أفكاراً أو يقدم له ابتكارات تتعلق بمثل هذه المنتجات التكنولوجية، فإنه يقول لهم أن عليهم التأكد من احتياج السوق إليها من عدمه.

فرئيس هواوي يرى من وجهة نظره أن من يقوم بشراء ساعة ذكية أياً كان نوعها هو شخص معجب فقط بالشكل الخارجي للمنتج وليس لديه حاجة إليه.

 وبالرغم من أن كلمات الرئيس التنفيذي لشركة هواوي قد تبدو بظاهرها أنها لاتتفق أو لاتتناسب مع شهرة العلامات التجارية والمنتجات  المتنوعة التابعة لهواوي، إلا أن سوق الساعات الذكية لايلقى رواجاً ويواجه بالفعل مشكلة حقيقية.

وجدير بالذكر أنه يوجد عدد من الشركات التكنولوجية قد قررت وقف إنتاج ساعاتها الذكية مؤخراً، ويعزى ذلك إلى ضعف إقبال المستهلكين على شرائها عكس ماكان متوقعاً.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *