التخطي إلى المحتوى

زار الرئيس عبدالفتاح السيسى فجر يوم السبت السابع من أكتوبر عدداً من مشروعات الطرق والكبارى المقامة فى الفترة الأخيرة ومنها طريق شبرا-بنها الحر ومحور روض الفرج ومنطقة بوابات طريق القاهرة الإسكندرية-الصحراوي وطريق الضبعة.

 يأتى اهتمام الرئيس بهذه المشروعات فى إطار إشرافه على جهود تطوير قطاع الطرق فى مصر، حيث أنه يمثل محور أساسى له تأثير مباشر على حياة المواطن المصرى، حيث ستساهم هذه الطرق فى تقليل مشاكل الازدحام المروروى الذى يعانى منه المواطن المصرى يومياً، خاصة طريق شبرا بنها الحر الجديد بطول يصل إلى 40 كم. هذا الطريق الحر يساهم فى تخفيف الزحام المرورى على الطريق الدائرى وطريق القاهرة الإسكندرية الزراعى ويعد أول طريق حر زراعى فى مصر بدون تقاطعات مرورية.
الجهود المبذولة دفعت سيادة الرئيس للإشادة بجهود المسئولين عن هذه المشروعات وتنفيذها فى إطار زمنى محدد مسبقاً بالتزام تام، وأكد على أهمية مواصلة العمل على تطوير الطرق و الكبارى باستمرار للتسهيل على المواطن ولدورها الكبير فى دفع عجلة التنمية.

أهم مميزات محور بنها-شبرا الحر

1-يمتد الطريق بطول 42كم يمر على 42 كوبرى ومن خلال 22 نفق.
2-تكلف تنفيذ الطريق 3.5 مليار جنيه على 3 سنوات منذ عام 2014 و من المتوقع أن يغطى تكلفته خلال 7 سنوات.
 3-أهم مميزانه هو تخفيف الضغط عن الطريق الزراعى فهو أول محور زراعى حر.
4-يختصر المدة من بنها إلى شبرا فى 20 دقيقة فقط بدلا من 40 دقيقة على الطريق القديم.
 5-يوفر طريق بديل ل150 ألف سيارة تستخدم الطريق الزراعى القديم يومي.
 6.يحقق الربط ما بين كل من طرق الدائرى و الدائرى الإقليمي وطريق بنها الزقازيق.
7-كميات المواد المستخدمة فى بنائه جاءت قياسية حيثتم فيه استخدام 15 مليون متر مكعب من الأتربة فى إنشاء الجسر الترابى للطريق (ثلث كمية  الأتربة المستخدمة فى إنشاء السد العالي) + 460 ألف متر مكعب من كميات الخرسانة المسلحة + و84 ألف طن من حديد التسليح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *