النيابة الإدارية تحيل مرتكبي تسريب امتحانات الثانوية العامة لمحاكمة تأديبية عاجلة

أحالت النيابة الإدارية برئاسة السيد المستشار علي رزق رئيس هيئة النيابة الإدارية صباح اليوم السبت المسؤولين عن جريمة تسريب امتحانات الثانوية العامة وهما مدير المطبعة السرية للتربية والتعليم ورئيس قسم بالمطبعة السرية وذلك لتسريبهم أسئلة امتحانات بعض المواد وهي الديناميكا واللغة العربية والتربية الدينية الإسلامية ضمن امتحانات الدور الأول للثانوية العامة للعام الجاري لما ترتب على ذلك من الإخلال بالواجبات الوظيفية وأيضاً الإضرار بمصالح الجهة الحكومية التي ينتمون إليها.

حيث أن مدير المطبعة السرية للتربية والتعليم أخل بواجبات وظيفته وخالف اللوائح المنصوص عليها والتعليمات وأهمل في الإشراف على العاملين بالمطبعة ومنهم رئيس قسم بالمطبعة السرية وهو المتهم الثاني الذي قام بنسخ أسئلة الامتحانات للمواد السابق ذكرها على فلاشة تمهيداً لتسريب الامتحانات كما تم براءة مدير عام إدارة بالمطبعة السرية كان متهماً في هذه القضية ومعه خمسة أشخاص آخرين تمت تبرأتهم من هذه القضية.

النيابة الإدارية تحيل مرتكبي تسريب امتحانات الثانوية العامة إلى محاكمة تأديبية عاجلة

 

جدير بالذكر أن رئيس هيئة النيابه الإدارية السيد المستشار علي رزق قام بإخطار كل من السيد وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني والسيد رئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل بتغيير العاملين بهذه المطبعة السرية بصفة دورية وتشديد المراقبة عليهم في عملهم بالمطبعة مع تفتيش كل العاملين بالمطبعة السرية في الدخول والخروج، وإجراء تحريات دقيقة من قبل الجهات الأمنية لكل من يعين في هذه المطبعة السرية، وأيضاً أوصى رئيس هيئة النيابه الإدارية بتركيب كاميرات مراقبة في المطبعة السرية للتربية والتعليم لإحكام السيطرة على الأمر وعدم ترك أي ثغرات لعدم تكرار هذه الجريمة مرة أخرى.

وكان من نتائج التحقيقات التي باشرتها النيابة الإدارية براءة ستة أشخاص من التقصير والإهمال والإخلال بواجبات وظيفتهم ومن ضمنهم مدير عام إدارة بالمطبعة السرية للتربية والتعليم، جدير بالذكر أن من قام بالإشراف علي تحقيقات النيابة الإدارية في هذه القضية هم وكيل المكتب الفني لرئيس هيئة النيابة الإدارية السيد المستشار عصام المنشاوي ومدير مكتب رئيس هيئة النيابة الإدارية المستشارة رشيدة فتح الله وعضو المكتب الفني لرئيس الهيئة الدكتور محمود إبراهيم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *