المرأة تتعرض للإجهاد أكثر من الرجل.. تعرفي علي الأسباب وتجنبيها

 في تقرير حديث لموقع taboos الأمريكي تم نشر خمس أسباب جوهرية تكمن وراء تعرض المرأة للإجهاد والتعب الشديد وتشمل: 

 

السبب الأول، حوالي نسبة سبعين بالمائة من النساء الأكثر عرضة للتوتر الشديد يواجهن بالتبعية مشاكل بالعلاقة الزوجية، وهو ماينتج عنه مشكلة فقدان الشعر وأيضاً اضطراب في الدورة الشهرية، كما ذكر هذا الموقع أن النساء اللاتى يقضين وقتاً كبيراً مع الحيوانات الأليفة يكون باستطاعتهم التغلب على مستويات عالية من التوتر.

 

السبب الثاني، أكد الموقع على أنه عندما تتوتر علاقة الأم بالطفل فإنه يكون سبباً إضافياً لمستويات مرتفعة من التوتر لدى النساء، فنجد أن بعض النساء يجدن صعوبة فى القيام بعدد من المهام فى آن واحد، فالتعرض المستمر لهذه الظروف العصبية يسبب الاكتئاب لدى النساء.

 

السبب الثالث، القيام بأداء المهام المنزلية بصفة دائمة يجعل النساء عرضة للإجهاد المنزلى، وهذا بدوره يشكل عبئاً نفسياً ومزيداً من التوتر على المرأة لاهتمامها بأداء المهام المنزلية وعدم أخذها قسطاً من الراحة.

السبب الرابع، نوه الموقع على أن نقص التغذية السليمة من شأنها أن تجعل الأمور أكثر سوءاً بالنسبة لمكافحة المرأة لهذا الإجهاد، وذلك لأن الجسم يحتاج دائماً إلى ما يكفىه من الغذاء الصحى السليم.

السبب الخامس، حوالي نسبة ثمانين بالمائة من النساء العاملات يشعرب بالإجهاد أكثر من أي شخص لاسيما النساء اللاتي يقضين يوم عمل كامل في بيئة عمل مجهدة أو وظيفة شاقة.

 

هذا وقد أوصى خبراء الصحة بضرورة ممارسة المرأة لرياضة اليوجا والتأمل والرياضة بصفة عامة لتنشيط الجسم وتنشيط الدورة الدموية والجهاز الدوري، وذلك بالإضافة إلى اتباع نظام غذائى صحى من أجل التغلب على كافة أنواع الإجهاد المذكورة ونصحوا أيضاً بضرورة قضاء الوقت الكافى يومياً مع الأسرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *